منتديات زمردة

الـسلام علـيـكـم ورحـمة الله وبـركاته

لو علمت الدار بمن زارها فرحت
واستبشرت ثم باست موضع القدمين
وأنشدت بلسان الحال قائلةً
اهلا وسهلاً بأهل الجود والكرم

أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا


    الجمعية الأميركية للسيارات : خمس نصائح لتجاوز فصل الصيف بسلام

    شاطر
    avatar
    nabila
    المدير العام للمنتدى
    المدير العام للمنتدى

    عدد المساهمات : 4661
    نقاط : 6805
    تاريخ التسجيل : 22/11/2009
    الموقع : منتديات الزمردة

    الجمعية الأميركية للسيارات : خمس نصائح لتجاوز فصل الصيف بسلام

    مُساهمة من طرف nabila في الخميس يونيو 21, 2012 8:06 am

    قدمت الجمعية الأميركية للسيارات مؤخراً نصائح مهمة للسائقين وملاك السيارات ، لتجنب تعرض سياراتهم لأعطال مفاجئة في فصل الصيف .


    ونظراً لأهمية النصائح المقدمة من الجمعية الأميركية، والتي تعرّف أيضاً
    كمنظمة غير ربحية، وتضم عدد من اتحادات وأندية السيارات في مختلف دول
    العالم، حرصنا في " تـأكـد " على وضعها بين يدي زوار موقعنا الأوفياء لنشر
    الفائدة ، خصوصاً وأن معظم السائقين ، حيث يشكل فصل الصيف والارتفاع الشديد
    لمستويات درجة الحرارة خطراً بالنسبة للسيارات ، بالإضافة إلى أن الحرارة
    المرتفعة هي السمة المميزة لأجواء دول الخليج وبعض الدول العربية .




    خمس نصائح




    • البطارية والحرارة :

    يعتقد
    معظم السائقين، أن مشاكل البطاريات تظهر في الفصول الباردة فقط، ولكن
    الحقيقة أن تأثير الحرارة المرتفعة يفوق تأثير الأجواء الباردة على
    البطارية فالحرارة المرتفعة والاهتزاز (عدم ثبات البطارية) يشكلان التهديد
    الأكبر للبطاريات، وحيث إنه لا حيلة تجاه ارتفاع درجة الحرارة ، فبالإمكان -
    على الأقل - التأكد من ثبات البطارية في مكانها، وضمان عدم اهتزازها خلال
    القيادة، والتأكد أيضاً من ثبات المفتاحين الموصولين بالبطارية (السالب
    والموجب) وعدم تحركهما، مع مراقبة مياه البطاريات - بالنسبة للبطاريات
    العادية - والحرص على بقائها في المستوى المحدد ، إذ تؤدي الحرارة المرتفعة
    إلى سرعة تبخر سوائل البطارية، وهو ما قد يؤدي إلى تلفها جراء تآكل بعض
    الأجزاء الداخلية التي تعتمد على تلك السوائل.



    بينما ينصح في حال كان عمر البطارية نحو ثلاثة أعوام أو أكثر، بإخضاعها
    إلى الفحص من قبل مختص، للنظر في ما إذا كانت السيارة تحتاج إلى بطارية
    جديدة.





    • الحفاظ على برودة المحرك :


    يعمل محرك السيارة بجهد أكبر في الأجواء الحارة ، ومهمة نظام التبريد أو
    المبرد (الرديتر) حماية المحرك من مخاطر تعرضه لسخونة زائدة ، ومع ارتفاع
    درجات الحرارة، يعمل المبرد بطاقة إضافية، وإبقاء المبرد دون أي صيانة، قد
    يعرضه للتآكل والصدأ ومن ثم تلفه لاحقاً. ولذا ينصح بإجراء غسيل للمبرد،
    والحرص على تعبئته بمزيج من المياه ومحلول التبريد المناسب (كل سيارة حسب
    الشركة المصنعة) للمستوى المحدد، وتوصي الجمعية الأميركية للسيارات أيضاً
    باستبدال المبرد إن لزم الأمر، مع إشارتها إلى أن العمر الافتراضي للمبرد
    في معظم السيارات الحديثة يصل إلى خمسة أعوام .


    ولم يفت الجمعية الأميركية التحذير من خطورة فتح غطاء المبرد دون التأكد من برودة المحرك، لما قد يسببه الأمر من حروق خطيرة.




    • ضغط الإطارات وارتفاع درجة الحرارة :

    في
    الوقت الذي قد يؤثر سلباً عدم تعبئة الإطارات بالكمية المناسبة من الهواء ،
    على آداء الفرامل والتحكم المثالي في اتجاه السيارة في الأجواء الطبيعية،
    فإن درجة الحرارة العالية تضيف خطراً جديداً يتعلق بإمكان انفجار الإطارات.


    وتوصي
    الجمعية الأميركية بضرورة تعبئة الإطارات بالكمية المناسبة من الهواء دون
    أي زيادة أو نقص، ليكون مطابقاً للضغط الذي أوصت به الشركة المصنعة
    للسيارة، ويمكن الاطلاع عليه في دليل المالك ، أو على الملصق في الإطار
    الحديدي للسيارة في باب السائق ، كما يجب مراقبة ضغط الإطارات في حال توقف
    السيارة دون قيادة لبعض الوقت.





    • مراقبة الزيوت والسوائل أمر ملح في الأجواء الحارة :


    تلعب الزيوت والسوائل، دوراً مهما لضمان قيادة سلسلة للسيارة، وغالبية تلك
    السوائل لا يقتصر دورها على تليين وتسهيل دوران المحرك فقط، بل تلعب أيضاً
    دوراً مهماً في منع ارتفاع درجة حرارة المحرك أو أجزاء أخرى من السيارة ،
    وفي حال انخفاض مستوى تلك السوائل عن المستوى المحدد، يتراجع آداؤها
    ودورها، وبالتالي يجب على السائقين الحرص على مراقبة جميع سوائل السيارة،
    بما فيها زيت المحرك، وزيت ناقل الحركة أو السرعات، وزيت الفرامل وزيت
    المقود، بالإضافة إلى سائل المبرد الذي سبق ذكره.





    • وقاية السائق والركاب من الأجواء الحارة :


    تؤمن الجمعية الأميركية للسيارات بشدة، بأن راحة السائق أمر مهم لضمان
    سلامة الركاب وأيضاً السيارة، وبالتالي تنصح بتوفير بيئة مناسبة للقيادة في
    ظل ارتفاع درجة الحرارة، واعتبرت الجمعية الأميركية أن وجود جهاز تكييف
    سليم في السيارة من شأنه حماية السائق من التعب الذي قد يجعل القيادة في
    الأجواء الحارة مهمة شاقة بالنسبة له. مشددة على ضرورة عدم إهمال إصلاح
    أجهزة التكييف في فصل الصيف، إذ لا يتعلق الأمر بضمان أجواء مريحة للسائق
    فقط، بل لإمكانية تأثير عطل جهاز التكييف على أجزاء أخرى في السيارة، كسحبه
    المفرط لسوائل المبرد، أو غيرها.





    وعلى رغم اعتبار الجمعية الأميركية للسيارات أن اتباع السائقين لهذه
    الخطوات الخمس، من شأنه أن يجنبهم عناء التوقف على جانب الطرقات بسبب تعطل
    سياراتهم المفاجئ في فصل الصيف، إلا أن الجمعية الأميركية نصحت أيضاً
    بالاحتفاظ بمعدات للطوارئ في السيارة، وحقيبة للإسعافات الأولية.


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 6:30 am