منتديات زمردة

الـسلام علـيـكـم ورحـمة الله وبـركاته

لو علمت الدار بمن زارها فرحت
واستبشرت ثم باست موضع القدمين
وأنشدت بلسان الحال قائلةً
اهلا وسهلاً بأهل الجود والكرم

أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا


    شباب يطلقون حملة لمقاطعة الزواج بسبب غلاء المهور تغريدات غاضبة من الفتيات.. وأهل الاختصاص يوضحون

    شاطر
    avatar
    nabila
    المدير العام للمنتدى
    المدير العام للمنتدى

    عدد المساهمات : 4661
    نقاط : 6805
    تاريخ التسجيل : 22/11/2009
    الموقع : منتديات الزمردة

    شباب يطلقون حملة لمقاطعة الزواج بسبب غلاء المهور تغريدات غاضبة من الفتيات.. وأهل الاختصاص يوضحون

    مُساهمة من طرف nabila في الإثنين أكتوبر 15, 2012 7:32 am

    انطلقت عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" حملة باسم "مقاطعة البنات لين ترخص مهورهم"، في إشارة إلى غلاء المهور، إلا أن هذه المواقع شهدت سجالاً طاحناً بين المغردين والمغردات، رفضت خلاله الفتيات تشبيههن بالدجاج، على ضوء الحملة التي أطلقت مؤخراً، حيث وجهن ضربات موجعة للرجال، وحصلن بالفعل على دعم كبير من بعض المسؤولين ورجال المجتمع.

    وشهد "الهاشتاق" الخاص بتلك الحملة تضارب الآراء بين الشباب والبنات حول مستوى رضاهم عن تلك المهور، والتي بعضها يتعدى حاجز 100 ألف ريال، ما يضطر الشاب وهو في بداية مشواره إلى اللجوء إلى الاقتراض، ويجعله حبيس الدَّين لسنوات.

    ولم تغب عن أجواء الحملة بصمة الإعلاميين، وكذلك بعض المسؤولين في بعض القطاعات الحكومية والخاصة، حيث أبدوا آراءهم بهذا الأمر، ومنهم من كان مؤيداً لتلك الحملة، ومنهم من خالف ذلك، ومنهم من أطلق عبارات فكاهية على تلك المقاطعة.
    ومن جهته، أطلق أستاذ السنة النبوية بكلية العلوم والآداب بجامعة القصيم الأمين العام لمركز رؤية للدراسات الاجتماعية الدكتور إبراهيم الدويش، تغريدة قائلاً: "أتحداكم يا شباب تنجحون بحملتكم ما لكم غَناة لو وصلن ملايين.. والعاقلة ما تقدر بمال الدنيا".

    في حين جاءت تغريدة عضو رابطة علماء المسلمين حمد الجمعة، مشابهة لسابقها قائلاً فيها: "تأخير الزواج بدعوى ارتفاع المهور حيلة كذابة بدليل أنه يشتري سيارة بأغلى تقسيط، فلماذا لا يفعل ذلك للزواج؟". بحسب ما ذكرت "الوطن" السعودية.

    ويضيف بعض أهل العلم وذوي الاختصاص، أن العزوف عن الزواج لا يقف بسبب ارتفاع المهور، فهناك من الشباب من استقرض من البنوك مبالغ تصل إلى 100 ألف ريال لشراء السيارات، ومنهم من صرفها بالسفر وقضاء أوقات ممتعه، دون التفكير ولو للحظة بمستقبله، والعواقب التي تنتج خلال تلك التصرفات العشوائية.



    **********************************
    في منطقتنا معروفين بمهر رخيص بس بنات عنست يعنى مهر هو يمكن يكون احد اسباب.


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    خـفـقـة قـلـب
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 194
    نقاط : 210
    تاريخ التسجيل : 26/07/2011
    العمر : 47

    رد: شباب يطلقون حملة لمقاطعة الزواج بسبب غلاء المهور تغريدات غاضبة من الفتيات.. وأهل الاختصاص يوضحون

    مُساهمة من طرف خـفـقـة قـلـب في الإثنين أكتوبر 15, 2012 11:26 am

    إن القول بأن غلاء المهور وحده هو المسئول عن ظاهرة ارتفاع سن الزواج عند الفتيات - وهو التعبير الرقيق البديل - لارتفاع معدلات العنوسة بالمجتمعات العربية قول جانبه الكثير من التوفيق ، فهناك أسباب كثيرة أدت إلى ذلك ولكن لا مجال لذكرها الآن
    وأنا أميل إلى رأى الدكتور إبراهيم الدويش ،، ولكن ليس من منطلق أن العاقلة لا تقدر بمال ،، أو أن الشباب مالهم غنى ،، فالشباب أولا ليسوا وحدهم طرف المعاناة ،، الفتيات أيضا هم الطرف الآخر للمعادلة ولا غنى لأحد منهم عن الآخر ،، ولكن لأن الزواج بحد ذاته هو فطرة خلقها الله فى بنى البشر وحث عليها رسولنا الكريم حين قال ( تناكحوا تناسلوا فإنى مباه بكم الأمم يوم القيامة ) وكما حث رسول الله صلى الله عليه وسلم على الزواج وحبب فيه قال أيضا موجها خطابه لكل الشباب الذين يريدون العفاف والإحصان بالزواج ( يا معشر الشباب ، من استطاع منكم الباءة فليتزوج ، ومن لم يستطع فعليه بالصيام فإنه له وجاء - أى وقاية ) والاستطاعة هنا حسب ما ذكر بتفسير الحديث هى استطاعة مادية وجسدية وعقلية
    وفى سياق الحديث ،، أعلام وإقرار ضمني بأن هناك من لا يستطيع الزواح من الشباب لعدم استطاعته دفع المهر ، وهذا أمر طبيعي و ليس أمرا عجبا ولا بدعة ولا خروج عن المألوف ،، فهناك الغني وهناك الفقير ، ولكل واحد منهم خلق الله له من يكافئه ، ولو كان الأمر كذلك لكان الرسول صلى الله عليه وسلم أول من نهى عنه
    وجاءت حادثة المرأة التى كانت فى عهد أمير المؤمنين عمر مؤكدة على أن ارتفاع المهور ليس عذرا ولا سببا مقنعا لعزوف الشباب عن الزواج أو لتبنيهم حملة لمقاطعة البنات حتى ترخص مهورهم ، فى وقتنا الحاضر طبعا ، حين اعترضت على طلب عمر من أولياء الأمور عدم المغالاة فى المهور وحدد لهم حدودا معينة ،، فكان ردها أن قالت كيف يقول الله " وإن آتيتم إحداهن قنطارا فلا تأخذوا منه شيئا .. الآية " وأنت تحدد الصداق مخالفة لشرع الله ، فقال عمر عندما سمع قولها قولته الشهيرة أصابت إمرأة وأخطأ عمر
    إن لكل فتاه صداقها وتقديره هو أمر خاص بها وبولي أمرها يرتبط بلا شك بأسباب كثيرة قد تكون منها نسبها وحسبها ،، علمها ،، جمالها ،، ما جرى عليه عرف وتقاليد من هم من فصيلها أوقبيلها ،، إلخ .
    فمن استطاع مهرها فلا حرج ومن لم يستطع فلا يدفع بحجة غلاء المهور ولكن يبحث عن من تكافئه فى المستوى ويستطيع صداقها . وذلك من باب رحم الله إمروء عرف قدر نفسه ، ومن باب لا يكلف الله نفسا إلا وسعها
    إذ ليس من المنطق أيضا أن يستدين الشاب لكى يتزوج ويظل أسير ديونه لسنوات تنغص عليه فرحته ومنهم من يكبر أولادة وما زال يسدد فى ديون زواجه ، لا بد من إصلاح سلوكيات كثيرة بالية ومعتقدات عفى عليها الزمن فى مجتمعاتنا العربية
    هناك حلول لكل شيئ ،، ولكن من الفضيلة التيسير على الخاطبين وعدم تعجيزهم خاصة إذا كان الخاطب ذا دين وتقوى وصلاح ،، إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إن لم تفعلوا تكن فتنه فى الأرض وفساد كبير .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 6:33 am